تعرف على الأيفون الأكثر مبيعاً حول العالم

تعرف على الأيفون الأكثر مبيعاً حول العالم
    تعرف على الأيفون الأكثر مبيعاً حول العالم

    أفصحت مؤسسة آبل أن تليفون iPhone XR هو تليفون أيفون الأكثر مبيعًا، ولكنها لم تقدم أي أرقام مبيعات، حيث ذكر نائب رئيس مؤسسة آبل لتسويق السلع Greg Joswiak جريج جوسوياك في مقابلة أن iPhone XR كان أفضل أجهزة آيفون مبيعًا يومياً منذ اليوم الذي بات متوفرًا فيه، ويظهر أن خطاب المسؤول التنفيذي يجيء كمحاولة للتقليل من ضرورة تقارير المحللين في مرة سابقة من ذلك الأسبوع بشأن أن تأدية iPhone XR كان أسوأ الأمر الذي كانت تتوقعه مؤسسة آبل.


    ويعد ذلك الإشعار أول عصري رسمي للشركة بخصوص أسلوب تأدية أجهزة آيفون الحديثة، بحيث تحتوي تشكيلة المؤسسة هذه اللحظة هواتفها الأكثر تكلفة كليا iPhone XS و iPhone XS Mas، إلى منحى تليفونها الأقل تكلفة من ضمن الأجهزة الحديثة iPhone XR البالغة تكلفته 750 دولار أمريكي، والذي يكلف أكثر من  أي نموذج رئيسي من تليفونات آيفون الماضية.

    وظهرت سبق من ذلك الشهر الكثير ممن التقارير التي صرحت عن هبوط في طلبات الشحن لذلك النموذج، الأمر الذي أنتج مخاوف من أن المبيعات الكلية من الممكن أن تكون منخفضة بشكل ملحوظ، وبالرغم من إخطار آبل بأن تليفون iPhone XR هو تليفون آيفون الأكثر مبيعاً من قبل المؤسسة، لكن الإشكالية تكمن في أن آبل لا تقدم أرقاماً فعلية بخصوص عدد أجهزة آيفون التي تبيعها.

    ولا تبقى كيفية لمعرفة ما لو كان التليفون يمثل فوزًا هائلاً للشركة أو أنها تبيع أعدادا أفضل بالمقارنة مع أعداد مبيعات تليفونات iPhone XS و iPhone XS Mas الأكثر سعراً في وجود عدم وجود معلومات معينة، حيث تعتبر التليفونات مرتفعة الثمن باعتبار إصدارات محدثه لهاتف العام الزمن الفائت iPhone X، الأمر الذي يوحي بأن مبيعاتها من الممكن أن تكون أسوأ من المنتظر ويجعل مبيعات iPhone XR تظهر أشد بالمقارنة.

    وظهرت العديد من التكهنات بشأن مستقبل تليفونات آيفون من آبل، ولكن قد لا يكون هناك داع حقيقي للقلق، على أقل ما فيها حتى تبدأ آبل بالشعور بالقلق، مع الأخذ بعين الاعتبار ظهور تقارير مماثلة في العام الزمن الفائت عن تقليل المؤسسة لطلبات شحن iPhone X، والذي تبين في وقت لاحق أنه قد ساعد المؤسسة في تقصي مبالغة هائلة في إيراداتها بصرف النظر عن أن عدد مبيعات الوحدات ليست الأمثل.

    وقد بدأت تخطيطية آبل على العموم في التغير صوب بيع عدد أدنى من الأجهزة الأكثر كسبًا، ولسوء الحظ، فمن الممكن أن يعتاد محللو وول ستريت على ذلك النوع من عدم اليقين بخصوص بهواتف آيفون، وسوف يكون من العسير الحكم على نطاق جودة تأدية مبيعات أجهزة آيفون الحديثة حتى إذا زادت المكاسب عندما تنشر مؤسسة آبل عن نتائجها الربعية القادمة، نظرًا إلى أنها أصدرت قرارا عدم الكشف عن مبيعات الوحدات لأجهزتها من هذه اللحظة فصاعدًا.
    cafeit90
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر في مدونة : اخبار التقنية .

    إرسال تعليق

    مساحة اعلانية